ترجمة الخطاب السياسي بين صعوبة الخطاب واليات تحليله

ترجمة الخطاب السياسي بين صعوبة الخطاب واليات تحليله.

شاركت دار المأمون للترجمة والنشر التابعة لوزارة الثقافة في الندوة النقاشية التي أقامها بيت الحكمة بعنوان( الخطاب السياسي بين صعوبة الخطاب واليات تحليله) من خلال حضور عدد من مترجمي الدار بالإضافة إلى نخبة من الباحثين والمترجمين وذلك في تمام الساعة العاشرة من صباح يوم الاثنين المصادف ١٨/ ٢/ ٢٠١٩ في قاعة المرايا بمقر الوزارة.افتتح لندوه الدكتور رضا كامل الموسوي قائلا ان الخطاب السياسي يعد نوعا من أنواع الخطابات كالخطاب الديني والشعري والإداري التي تنتظم تحت هذا المسمى وان علم اللغة والترجمة توسع وشمل آليات الخطاب وتحليله وذلك عن طريق الوسائل السيميائية والتعابير اللغوية حسب منهج الخطاب ومنتج الرسالة. وقدم الدكتور عصام احمد العبيدي الأستاذ في كلية اللغات عن بحثا بعنوان (المشاكل والحلول في الترجمة التعاقبية وأكد ان ما يقوله المتحدث ينقله المترجم بصورة دقيقة ومبسطه وذلك من خلال الاطلاع والبحث ومتابعة وسائل الاعلام . وكان بحث الاستاذ حسام محمد خضير عن تداعيات اسقاط الطائرة الروسية ( سوخوي ٢٤) في عام ٢٠١٥ ودور المترجم في نقل الخطاب وترجمته وتحليله من اللغة الروسية الى التركية. وعقب الدكتور عمار الخالصي عن موضوع الطائرة واهمية نقل الخطاب بصورة صحيحة تغني عن المشاكل والتعقيدات للعلاقات الدولية . وتحدثت الدكتورة سميرة إبراهيم في بحثها عن الأمانة في ترجمة الخطاب السياسي الذي يعتمد كليا على الترجمة بوصفها جسرا بين المنتج والمتلقي. وأشارت مدير مركز العراق للترجمة في دار المأمون السيدة زينب عبد اللطيف في بحثها الذي كان ( بعنوان ترجمة المصطلح السياسي من وجهة نظر وسائل الإعلام (بوصفها تأثير وسائل الإعلام بصورة صحيحة واتخذت من أخبار  نكسة حزيران عام ١٩٦٧ أنموذجا اذ ترجمة ( الضمير ) في الخطاب السياسي بصوره خاطئة وتم تداوله في وسائل الإعلام مما سبب إرباكا وفهما خاطْئا.وأضافت رئيس مترجمين في دار المأمون السيدة (إيمان ذيبان) بان اللغة السياسية في الخطاب ليست معقدة أو صعبة كما أشار البعض في بحوثهم لكونها تتسم بالبساطة في الأسلوب رغم اختلافها من صورة إلى أخرى ودور المترجم في الخطاب هو الإقناع عن طريق توظيف الأفكار والبيانات الصحيحة من اجل  نقل صورة الخطاب بصورة سليمة  تمكن الساسة والمسؤولين والعلماء في مجال السياسة من التمسك بزمام الحكم للبلد الذي ينتمي إليه . وفي ختام الندوة تم طرح التعقيبات والأسئلة والمداخلات للمشاركين وبعدها قدم رئيس الجلسة شكره للحاضرين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *